عقيدة القتل عند اليهود - منتديات رحاب
الوثائق المرافقة لمناهج المواد للسنة ثانية ابتدائي (اخر مشاركة : abou mariemrihab - عددالردود : 1 - عددالزوار : 1011 )      مفهوم الكفاءة واهميتها في الفعل التعلمي التعليمي (اخر مشاركة : abou mariemrihab - عددالردود : 29 - عددالزوار : 53857 )      دفتر الأنشطة في الرياضيات و التربية العلمية و التكنولوجية سنة 1 ابتدائي وفق مناهج الج (اخر مشاركة : abou mariemrihab - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )      دفتر الأنشطة في اللغة العربية، التربية المدنية و التربية الإسلامية سنة 1 ابتدائي وفق (اخر مشاركة : abou mariemrihab - عددالردود : 0 - عددالزوار : 23 )      الكتاب المدرسي الموحد لغة عربية، تربية إسلامية و تربية مدنية الجيل الثاني (اخر مشاركة : abou mariemrihab - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )      رحلة للعوائل فى اندونسيا بعيد الأضحى (اخر مشاركة : رحاااال - عددالردود : 0 - عددالزوار : 21 )      عروض العيد ماليزيا (اخر مشاركة : رحاااال - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )      شركة ضفاف الخليج لكشف تسربات المياه بالرياض وعزل فوم وعزل مائي للخدمات المنزلية بالري (اخر مشاركة : فاتن - عددالردود : 0 - عددالزوار : 19 )      أفضل وارخص عرض سياحى الى ماليزيا (فقط للشركات ) (اخر مشاركة : رحاااال - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )      رحلة عيد الأضحى فى تايلاند 10 ايام (اخر مشاركة : رحاااال - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )     

« إعلانات المنتدى»

صفحة جديدة 1

هام لكل الأعضاء : تريد أن تكون مشرفا معنا ضع طلبك هنا

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
ريماس هل تعلم ما هو الحيوان الذي لا يموت أبدا
بقلم : ريماس
قريبا قريبا


رحاب القضية الفلسطينية كل ما يخص القضية الفلسطينة

الإهداءات

.........
انشر الموضوع
...........
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
كاتب الموضوع ام معاذ الردود 6 المشاهدات 2172  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع
قديم 02-15-2015, 12:44 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ام معاذ
اللقب:
مستشار المنتدى
الرتبة:
هذه الصورة محفوظة من طرف موقع servimg.com
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ام معاذ

البيانات
التسجيل: Sep 2011
العضوية: 2
المشاركات: 1,171 [+]
بمعدل : 0.53 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ام معاذ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : رحاب القضية الفلسطينية
Arrow عقيدة القتل عند اليهود





الموضوع منقول عن موقع الألوكة

الحمد لله ولي الصالحين، ولا عدوان إلا على الظالمين، وصلى الله على نبينا محمدٍ، وعلى آله وأصحابه أجمعين.

إن ما رآه العالَمُ من أحداث دمويَّة، وجرائمَ بربرية، اقْتَرَفَتْها أيدي الوُحُوش الصهاينة بحق أهلنا الصامدين في غزة - إنما هي أفعالٌ ناجمةٌ عن مبادئَ عقديَّة، ودوافع دينية، وثمراتٌ للنبْتِ الصِّهْيَوْنِي النامي من جذورٍ توراتيَّة وتلمودية خبيثة، افتراها قَتَلةُ الأنبياء والمرسلين وصدقوها، وصارت نبراسًا لأجيالِهم، ومنطلقًا لأفعالِهم، فهم - كما يأفكون - شعبُ الله المختار، وأبناءُ الله وأحباؤُه، وما عداهم حيوانات في صور آدمية، خُلقوا لخدمتِهم، ووُجدوا ليكونوا عبيدًا لهم، لا إنسانية فيهم، ولا حرمة لهم، ولا قيمة لأرواحهم ولا لدمائهم، ولا لأعراضهم وأموالهم.

لقد حكى الله - تبارك تعالى - عنهم ذلك بقوله: {وَقَالَتِ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى نَحْنُ أَبْنَاءُ اللَّهِ وَأَحِبَّاؤُهُ} [المائدة: 18].

وقد ورد في توراتهم الباطلة: أنتم أولادٌ للرب إلهِكم.

وقال الله عنهم: {ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا لَيْسَ عَلَيْنَا فِي الْأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ} [آل عمران: 75].

وقد افتَرَوا في التوراة عنْ أفضليتهم:
- ولكن الرب إنما التصق بآبائك ليحبهم، فاختار من بعدهم نسلهم، الذي هو أنتم فوق جميع الشعوب.

- حين تقرب من مدينة لكي تحاربها، استدعها إلى الصلح، فإن أجابتك إلى الصلح وفتحت لك، فكل الشَّعْب الموجود فيها يكون لك للتسخير ويُستَعبَد لك.

- ونسبوا إلى النبي حزقيال: لا تشفق أعينكم، ولا تعفوا عن الشيخ والشاب والعذراء والطفل والنساء، واقتلوا للهلاك.


- وقالتْ توراتهم: العدل أن يقتل اليهودي بيده كافرًا؛ لأن مَن يسفك دم الكافر يقدم قربانًا لله.

- وجاء في سفر إرميا: ومَلعونٌ مَنْ يَمنَعُ سَيفَهُ عَنِ الدم.

- وجاء في سفر يشوع: وأخذوا المدينة وحرموا كل ما في المدينة - أي: قتلوهم - من رجل وامرأة، من طفل وشيخ، حتى البقر والغنم والحمير بحد السيف.

- وجاء في سفر التثنية: وإذا دفعها الرب إلهك إلى يدك، فاضرب جميع ذكورها بحد السيف، وأما النساء والأطفال والبهائم وكل ما في المدينة غنيمتها فتغتنمها لنفسك، وتأكل غنيمة أعدائك التي أعطاك الرب إلهك، هكذا تفعل بجميع المدن البعيدة منك جدًّا، التي ليست في مدن هؤلاء الأمم هنا، أما مدن هؤلاء الشعوب التي يعطيك الرب إلهك نصيبًا، فلا تستبقِ منهم نسمة، بل تُحرمها تحريمًا: الحثيين، والأموريين، والكنعانيين، والفرزيين، والحويين، واليبوسيين، كما أمرك الرب إلهك.

- وجاء في سفر التثنية: فضَرْبًا تضربُ سُكان تلك المدينة بحد السيفِ، وتُحرمُها بكلِّ ما فيها مع بهائمها بحدِّ السيفِ، واجْمَع كل أمتعتها إلى وسطِ ساحتها، وتحرق بالنار المدينة وكل أمتعتِها كاملة للرب إلهك، فتكون تلاًّ إلى الأبد لا تُبنى بعدُ.

- وجاء في سفر صموئيل الأول: فالآنَ اذهَبْ واضرِبْ عَماليقَ، وحَرِّمُوا كُل ما له، ولا تَعْفُ عنهم؛ بلِ اقْتُلْ رَجُلاً وامرأة، طفلاً ورضيعًا، بقرًا وغنمًا، جملاً وحمارًا.

واليوم، إذا أردنا أن نعودَ من غياهب الإفك التوراتي، إلى العدوان الوحشي الصِّهْيَوْنِي، فإنَّنا نجدُ أنه خلال أحداث غزة الأخيرة أفتى الحاخام "يسرائيل روزين"، رئيس معهد "تسوميت": أنه يجب تطبيق حكم "عملاق"، على كل من تعتمل كراهية إسرائيل في نفسه، ويصرح بتحديد "عملاق هذا العصر"، بقوله: "إنهم الفلسطينيون".

ويقول: "مَن يقتل الطلاب، وهم يتلون التوراة، ويطلق الصواريخ على مدينة سديروت فيثير الفزع في نفوس الرجال والنساء، من يرقص على الدماء - هو عملاق، يجب أن نرد عليه بكراهية مضادة، وعلينا أن ننزع أي أثر للإنسانية في تعاملنا معه، حتى ننتصر".

وقد أيَّد عدد من كبار الحاخامات فتوى ذلك الحاخام المجرم؛ منهم:
- الحاخام "مردخاي إلياهو": الذي يعدُّ المرجعيةَ الدينية الأولى للتيار الديني القومي في الكيان العبري، والذي شغل في الماضي منصب الحاخام الشرقي الأكبر - يؤيِّد تطبيق الحكم، بل إنه دائمًا يشير إلى إحدى العبارات التي وردتْ في الحكم، وتقول: "اذكر عدوك وأبِدْه".

- والحاخام "شلوموا إلياهو": الحاخام الأكبر لمدينة صفد، الذي كتب مقالاً مؤيدًا لتطبيق حكم العماليق؛ حيث قال: "لا توجد أية مشكلة أخلاقية في سحق الأشرار".

- والحاخام "دوف ليئور": رئيس مجلس حاخامات المستوطنات في الضفة الغربية، فيقول قاصدًا الفلسطينيين: "كل من يريد تدمير إسرائيل، يجب تطبيق حكم عملاق فيه".

- وأما الحاخام "أوري لبيانسكي": رئيس المجلس البلدي اليهودي في القدس المحتلة، فقد قال في كلمته في جنازة طلاب المدرسة الدينية، الذين قتلوا في عملية إطلاق النار التي نفذها الشهيد علاء أبو دهيم: "إنه يستذكر اللحظات التي سبقت صدور حكم التوراة في العماليق".

- إلا أن الحاخام "اليعازر الهارستون": مدير المدرسة الدينية في مدينة حولون قال: "إنه من ناحية عملية لن يكون بوسع اليهود قتل الأطفال والعجائز والنساء".
ولنُدققْ في قوله: "من ناحية عملية"، ولنفرق بينها وبين النواحي الإنسانية، أو الدينية.

- وقبل تلك الفتوى بأشْهُر، دعا "مجلس الحاخامات" في فِلَسْطين المحتلَّة الحكومة اليهودية إلى إصدار الأوامر بقتْل المدنيين في غزة، مشيرًا إلى أن "التوراة" تجيز قتْل الأطفال والنساء في زمن الحرب.

وهذه أقوال لبعض شياطينهم:
- قال الحاخام الأكبر للكيان اليهودي: "إبراهام شابير" في رسالة وجَّهها لمؤتمر شبابي صِهْيَوْني، عقد في "بروكلين"، في الولايات المتحدة: "نريد شبابًا يهوديًّا قويًّا أو شديدًا، نريد شبابًا يهوديًّا يدرك أن رسالته الوحيدة هي تطهير الأرض من المسلمين، الذين يريدون منازعتنا في أرض الميعاد، يجب أن تثبتوا لهم أنكم قادرون على اجتثاثهم منَ الأرض، يجب أن نتخلَّص منهم كما يتم التخلص من الميكروبات والجراثيم".

- وصرح الحاخام "مردخاي إلياهو"، الحاخام الشرقي الأكبر للكيان الصِّهْيَوْني سابقًا، في خطاب أمام عدد من منتسبي المدارس الدينية العسكرية: "لنا أعداء كثيرون، وهناك مَن يتربَّص بنا وينتظر الفرصة للانقضاض علينا، وهؤلاء بإمكاننا - عبر الإجراءات العسكرية - أن نواجههم، لكن ما لا نستطيع مواجهته هو ذلك الكتاب الذي يسمونه "قرآن"، هذا عدونا الأوحد، هذا العدو لا تستطيع وسائلنا العسكرية مواجهته".

- وقال الحاخام "إسحاق بيريتس"، أمام عدد من المجندين الجدد: إذا استمر ارتفاع الأذان الذي يدعو المسلمين للصلاة كل يوم خمس مرات في القاهرة وعمان والرباط، فلا تَتَحَدَّثُوا عن السلام.

- وجاء في "كُتَيبٍ"، نشرته قيادة المنطقة الوسطى في الجيش الصِّهْيَوْنِي عام 1973م: "ينبغي عدم الثِّقة بالعربي في أي ظرف من الظروف، حتى وإن أعطى انطباعًا بأنه متمدن، ففي الحرب يسمح لقواتنا وهي تهاجم العدو بل إنها مأمورة بـ(الهالاخاه)"، وهو النِّظام القانوني لليهودية الحاخامية، المستمدة منَ التلمود البابلي بقتل حتى المدنيين الطيبين.

- وأفتى الكولونيل الحاخام "أفيدان زيميل" في كتاب: "طهارة السلاح في ضوء الهالاخاه" بـ: "أنَّ اليهودي الذي يقتل أحد الأغيار، يكون قد ارتكب معصية غير قابلة لعقوبةٍ صادرة عن محكمة".

- وأما الحاخام "عوفاديا يوسف"، الزعيم الروحي لحزب "شاس"، اليهودي الشرقي، فقد قال عن العرب: "إنهم أسوأ من الثعابين، إنهم أفاعٍ سامة".
وقال: "هؤلاء الأشرار العرب تقول النصوص الدينية: إن الله ندم على خلقه أبناء إسماعيل هؤلاء، وإن العرب يتكاثرون كالنمل، تبًّا لهم، فليذهبوا إلى الجحيم".

- وقد أشاد الحاخام "بورج" بالمجرم "باروخ جولد شتاين"، منفِّذ مجزرة المسجد الإبراهيمي بمنتصف رمضان 1994 م بالخليل بقوله: "إن ما قام به باروخ جولد شتاين تقديسٌ لله، ومنَ الواجبات اليهودية الدينية".

- وكان قد بارك حاخام الكيان اليهودي الأكبر: "إسرائيل مئيرلاو" سياسة شارون في تصفية زعماء المقاومة الفلسطينية بقوله: "إن الأسلوب الوقائي واعتراض الناشطين الفِلَسْطينيين مُبرر تمامًا من ناحية التقليد الديني اليهودي، وإن إسرائيل تخوض حربًا من حروب الوصايا، تقتضي الشريعة في إطارها ليس فقط الدفاع، وإنما أيضًا المبادَرة والإقدام".

وقديمًا قال "مناحيم بيجين"، في كتابه "الثورة": "ينبغي عليكم - أيها الإسرائيليون - ألا تلينوا أبدًا عندما تقتلون أعداءكم، ينبغي ألا تأخذكم بهم رحمة، حتى ندمر ما يسمى بـ"الثقافة العربية"، التي سنبني على أنقاضها حضارتنا". وقال أيضا: "الفلسطينيون مجرد صراصير، يجب سحقها".

وفي مقابل هذا الظلام، وهذا الإرهاب الأعمى الحاقد، تقف تعاليم إسلامنا العظيم منارة وضَّاءة؛ تضيء للإنسانية كلها سُبُلَ الخير والهداية، والحضارةِ والرقي.

فها هو الرَّسول الأعظم - صلى الله عليه وسلم - يقول موجِّهًا أصحابه في الحرب: ((انطلقوا باسم الله وبالله، وعلى ملة رسول الله، ولا تقتلوا شيخًا فانيًا، ولا طفلاً ولا صغيرًا، ولا امرأة، ولا تَغُلوا، وضُموا غنائمَكم، وأصلحوا، وأحسِنوا إن اللهَ يُحب المحسنينَ))؛ رواه أبو داود.

وهذا هو سيدنا أبو بكر الصديق يُوصي بعضَ جيوش فتح الشام بالوصية العظيمة، التي أخرجها ابن عساكر في "تاريخه"، عن عبدالرحمن بن جبير، وفيها: وإني مُوصيكم بعشر كلماتٍ فاحفظوهن: لا تقتلُنَّ شيخًا فانيًا، ولا ضرعًا - ضعيفًا - صغيرًا، ولا امرأة، ولا تهدموا بيتًا، ولا تقطعوا شجرًا مثمرًا، ولا تعقرُن بهيمة إلا لأكلٍ، ولا تحرقوا نخلاً.














التعديل الأخير تم بواسطة ام معاذ ; 02-15-2015 الساعة 12:47 PM
عرض البوم صور ام معاذ   رد مع اقتباس
قديم 02-15-2015, 12:58 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
دكتوغ امير
اللقب:
نائب المدير
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 2768
المشاركات: 35 [+]
بمعدل : 0.04 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
دكتوغ امير غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام معاذ المنتدى : رحاب القضية الفلسطينية
افتراضي

الأبــــداع يفــــوق الخيــــــال...

منـــتـظرين المزيــــد من الأبـــــــــدعـات...













عرض البوم صور دكتوغ امير   رد مع اقتباس
قديم 02-17-2015, 12:11 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
siham soumia
اللقب:
مشرفة عامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية siham soumia

البيانات
التسجيل: Jun 2014
العضوية: 2540
المشاركات: 761 [+]
بمعدل : 0.63 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
siham soumia غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام معاذ المنتدى : رحاب القضية الفلسطينية
افتراضي

السلام عليكم يا أم معاذ


مشــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــكـــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــورة












عرض البوم صور siham soumia   رد مع اقتباس
قديم 02-17-2015, 06:49 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
ام معاذ
اللقب:
مستشار المنتدى
الرتبة:
هذه الصورة محفوظة من طرف موقع servimg.com
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ام معاذ

البيانات
التسجيل: Sep 2011
العضوية: 2
المشاركات: 1,171 [+]
بمعدل : 0.53 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ام معاذ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام معاذ المنتدى : رحاب القضية الفلسطينية
افتراضي

مشكورين على الردود و بارك الله فيكم












عرض البوم صور ام معاذ   رد مع اقتباس
قديم 03-23-2015, 09:25 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
loubna
اللقب:
عضو ماسي
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Oct 2012
العضوية: 868
المشاركات: 547 [+]
بمعدل : 0.30 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
loubna غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام معاذ المنتدى : رحاب القضية الفلسطينية
افتراضي

موضوع قيم شكرا لك












عرض البوم صور loubna   رد مع اقتباس
قديم 01-09-2016, 04:39 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
abou mariemrihab
اللقب:
المدير العام
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Sep 2011
العضوية: 1
المشاركات: 4,804 [+]
بمعدل : 2.18 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
abou mariemrihab غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام معاذ المنتدى : رحاب القضية الفلسطينية
افتراضي

في ميزان حسناتكم كل ماتقدموه

والله لا يحرمنا من جديد مواضيعكم القيمة و المفيدة


وفي انتظار ذلك دمتم بكل ود و احترام












توقيع : abou mariemrihab

لكـل شيء بدآية ! . . ولآ زلت بـ بدآية طريـقي , وكل الأخطآء التي ستعترضني لن أعتبرهآ ( مُجرد ) محآولآت فآشلـة ! بل سببًآ لـ بلوغ غايتي


طبعاً في كٌل مَا يُرضِي الله


المنتدى منتدى الجميع مرحبا بكم

عرض البوم صور abou mariemrihab   رد مع اقتباس
قديم 09-25-2016, 02:10 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
الكونتستا
اللقب:
عضو جديد
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Sep 2016
العضوية: 4465
المشاركات: 6 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الكونتستا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام معاذ المنتدى : رحاب القضية الفلسطينية
افتراضي

جزاك الله خير












عرض البوم صور الكونتستا   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية
اليهود, القتل, عند, عقيدة

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:09 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
لموقع و منتديات رحاب

Security team

vEhdaa 1.1.2 by NLPL ©2009

mamnoa 4.0 by DAHOM